وأوضح الدالي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أنّ الاحكام في قضيّة الحال صدرت في حق 10 متهمين 6 منهم بحالة فرار، وتراوحت بين الإعدام والمؤبّد وأدناها كان 10 سنوات.
كما حكمت وفق الدالي الدائرة الجنائيّة الخامسة المختصّة في جرائم الإرهاب بالتعويضات لعائلات الشهداء والضحايا. 
يجدر التذكير بأن تفجيرا قد استهدف حافلة للأمن الرئاسي على مستوى شارع محمد الخامس بالعاصمة يوم 24 نوفمبر 2015 خلّف 12 شهيدا والعديد من الجرحى.