أكّد وزير الفلاحة  والموارد المائية والصيد البحري سمير الطيب، في تصريح إعلامي اليوم الخميس 16 جانفي 2020 إثر جلسة عمل مقر الوزارة خصّصت لمتابعة سير المواسم الفلاحية، أنّ توفر المنتوجات الفلاحية خلال شهر رمضان القادم مضمون مع توقع نقص في الغلال ذلك أنّ شهر الصيام يحلّ هذا العام بين نهاية موسم وبداية آخر.

وتابع لدى تطرقه إلى مؤشرات مختلف المنتوجات هذا الموسم، "ننتظر أن يكون موسم القوارص واعدا من ناحية التّصدير"، علما وأنّ صابة هذه السّنة تقدّر بنحو 360 ألف طن وهي أقلّ من موسم 2019 الذي سجّل 440 ألف طن.