و جاء في نفس البلاغ، "أنّ تونس ستحفظ للمغفور له بصماته الناصعة في جعل العلاقات التونسية العُمانية مثالا يُحتذى لما يجب أن تكون عليه العلاقات بين الأشقاء التي قوامها الصفاء والاحترام المتبادل والتعاون المخلص والبنّاء".

و عبّر رئيس الجمهورية قيس سعيّد، باسمه الخاص ونيابة عن الشعب التونسي، عن أصدق عبارات التعازي وأخلص مشاعر التعاطف والمواساة لسلطان عُمان الجديد هيثم بن طارق آل سعيد وللحكومة وللشعب العُماني.