وأكّد الجملي في تصريح إعلامي أدلى به عشية اليوم، إثر اللقاء الذي جمعه برئيس الدولة في قصر قرطاج، أنه "في المراحل الأخيرة من الإنتهاء من تشكيل الحكومة الجديدة"، ملاحظا أنه يأمل في الإعلان عن تركيبة فريقه الحكومي، "اليوم الإثنين أو غدا الثلاثاء، على أقصى تقدير".كما نفى وجود خلافات مع رئيس الجمهورية، ردا على ما راج بعدد من وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي، معتبرا ذلك "عار عن الصحة".
وذكّر في هذا الصدد بأن "رئيس الجمهورية رجل قانون وأن الرئاسات الثلاث تؤدي دورها". وشدد على أن حركة النهضة (الحزب الذي اختاره لتشكيل الحكومة)، لم تتخلّ عنه وأنه يحظى بمساندتها.
يذكر أن الحبيب الجملي، المكلف بتشكيل الحكومة، كان صرّح يوم الجمعة 27 ديسمبر 2019 أنه حريص على "التثبّت من كفاءة ونزاهة المرشحين وبُعدهم عن الإلتزام السياسي"، معبّرا عن "أمله في أن يتم الإعلان عن تركيبة الحكومة في أقرب الآجال".وكان إجتمع اليوم 27 ديسمبر بقصر قرطاج قيس سعيّد والحبيب الجملي في جلسة خُصّصت لاستعراض آخر المستجدات المتعلقة بمسار تشكيل الحكومة.