وقد تم استرجاع الضيعة المذكورة بالتنسيق مع مختلف أجهزة الدولة المعنية وذلك على اثر تنفيذ قرار إسقاط حق في التسويغ ضد شركة الاحياء وتنمية الفلاحية "السعيدية" صادر عن وزيري أملاك الدولة والشؤون العقارية والفلاحة والموارد المائية والصيد البحري.

وقد سلمت مصالح الإدارة الجهوية لأملاك الدولة بباجة الضيعة المسترجعة إلى مصالح ديوان الأراضي الدولية بولاية باجة (وحدة التصرف في الضيعات الدولية المسترجعة باجة 1) للتعهد والتحوز بها بصفة وقتية إلى حين إعادة توظيفها في الدورة الاقتصادية في أقرب الآجال.

وتجدر الإشارة إلى أن إسترجاع الأراضي يأتي في إطار العمل المتواصل على استرجاع أملاك الدّولة المستولى عليها بدون صفة قانونية من طرف الخواص أو المتعاقدين مع الإدارة الذين أخلّوا بالتزاماتهم التعاقدية والإنمائية المدرجة بعقود التسويغ والتشاريع الخاصة بالعقارات الدّولية الفلاحية،

جدير بالذكر أن المساحة الجملية للعقارات الدولية المسترجعة قد بلغت إلى حد الآن في ولاية باجة ما يناهز 14.443هك تم استردادها اثر تنفيذ قرارات إخلاء او قرارات إسقاط حق او أحكام قضائية أو حتى بصفة رضائية.