وبينت الشقراني أن عدد المورطين في شبكات الاتجار بالأشخاص هذه الاعتداءات بلغ 300 متورط. مشيرة إلى أن أغلب الاعتداءات استهدفت تونسيين و بعض الأجانب وهم إيفواريو الجنسية وفق قولها.