وأكّد رئيس المجلس خلال اللقاء عن عمق العلاقات التاريخية والحضارية التي تربط الشعبين التونسي والتركي والسعي المتواصل لتعزيز التعاون والشراكة في مختلف المجالات.

 

واوضح الغنوشي أن موقع تونس الاستراتيجي في شمال افريقيا يجعلها بوّابة اقتصادية وتجارية متميّزة بين شمال المتوسط وجنوبه ونحو البلدان الافريقية، مشيرا الى أهمية مواصلة الاستثمار في تونس في مختلف المجالات.

وأكّد السفير التركي عزم بلده مواصلة الاستثمار في تونس وتعزيز مجالات التبادل التجاري بين البلدين، مبرزا حرص تركيا على رفع حجم الاستيراد من السلع التونسية ودعوة المستثمرين الاتراك الى مزيد الانتصاب في تونس من أجل خلق فرص تشغيل جديدة للشباب التونسي.

كما شدّد السفير على أهمية تعزيز الشراكة بين مجلس نواب الشعب والمجلس الوطني الكبير التركي ودعم التعاون البرلماني الثنائي ولاسيما في نطاق مجموعة الصداقة البرلمانية.