كما أشارت الديوانة في بلاغها إلى مجهودات وحدات الحرس الديواني في مكافحة التهريب بقيامها بـ598 مداهمة لمخازن ومحلات تحتوي على بضائع مهربة مما مكن من رفع 4330 قضية قدرت قيمة البضائع المحجوزة فيها بحوالي 197 مليون دينار.
وفي ذات السياق، تمكنت إدارة الأبحاث الديوانية من رفع 378 قضية قدرت قيمتها بـ70 مليون دينار.
كما حقّقت المصالح الحدودية للديوانة بمختلف المعابر البرية والبحرية والجوية نتائج نوعيّة في مجال التصدي لتهريب المخدرات حيث تمّ حجز 54 ألف حبة إكستازي و سوبيتاكس و 57.5 كغ من مخدّر الماريخوانا و 38.3 كغ من مخدّر القنّب الهندي و 4.9 كغ من الكوكايين.
من جهة أخرى مكّن التصرّف في البضائع المحجوزة المودعة بمخازن الديوانة من توفير مداخيل ماليّة لخزينة الدولة بلغت 38.1 مليون دينار ناتجة عن إنجاز 501 عملية بيع بالمزاد العلني، كما تمّ تخصيص أقساط هامة من البضائع المحجوزة لفائدة الإتحاد التونسي للتضامن الإجتماعي قصد توزيعها على العائلات المعوزة و محدودة الدّخل بكامل مناطق الجمهوريّة إضافة إلى إحالة وسائل نقل و تجهيزات مختلفة لفائدة الإدارات العموميّة و ذلك من المحجوزات التي تمّ استصفاؤها لفائدة الدولة بعد استيفاء الإجراءات القانونية ممّا مكّن من سدّ بعض حاجيات هذه الإدارات و الضغط على مصاريف الإقتناءات و قد بلغت قيمة هذه الإحالات خلال السداسي الأول من سنة 2019 عشرون مليون دينار.