واكد بن الحاج مبارك (حزب نداء تونس)، ان الاعضاء المستقيلين يشكلون اغلبية قادرة على حل المجلس البلدي برمته في غضون 15 يوما من تقديم الاستقالة إلى والي أريانة، على اعتبار أن المجلس البلدي يضم 24 عضوا.

واشار إلى أن الأعضاء المستقيلين من حزب نداء تونس (9 أعضاء)، الإئتلاف المدني بقلعة الأندلس (3 اعضاء)، وعضو القائمة المستقلة "اليد في اليد لبناء تونس الغد".