واشارت الخطوط التونسية في بلاغ اصدرته أنّها حريصة على إيجاد الحلول الكفيلة بتأمين نقل جميع المسافرين إلى وجهاتهم، مُفيدة بأنّ عددا من رحلاتها المؤجّلة يوم الأحد المنقضي قد أقلعت يوم أمس الإثنين وأنّها بصدد التنسيق ومتابعة برمجة السفرات المتأثّرة بالإضطرابات الأخيرة.
كما أفادت أن استئناف نسق الرحلات بشكل تدريجي وذلك بالتعاون مع جميع الأطراف المتدخّلة بما فيها الطرف الإجتماعي الذي عُقِـدت معه جلسة عمل مساء يوم الاثنين بمقر الشركة، تمّ خلالها التأكيد على أن الحوار يبقى السبيل الوحيد لتقريب وجهات النظر وفضّ جميع المسائل العالقة بما يضمن السير العادي للعمل.