ووفق بلاغ اصدرته الديوانة التونسية, أن أعوان التفتيش بالأشعة إشتبهوا في محتوى سيارة تحمل ترقيم أجنبي قادمة من مرسيليا يقودها مواطن تونسي مقيم بالخارج، وبإخضاعها للتفتيش الدقيق من قبل فرقة تفتيش المسافرين تمّ العثور على عديد المخابئ المهيئة في جوانب السيارة وأسفل الهيكل وتحت العجلة الإحتياطية استغلّها ذي الشبهة لإخفاء البضاعة المهربة التي بلغت مئات السّجائر الإلكترونية وآلاف القوارير التي تحتوي على سوائل قدّرت قيمتها الجملية بـ184 ألف دينار.