قال القيادي في جبهة الإنقاذ رضا بالحاج اليوم الجمعة 20 جانفي 2017، في تصريح لموقع التاسعة أن جبهة الإنقاذ ليست في حاجة لأي طرف لفرض وجودها على الساحة السياسية التونسية، مؤكدا أن الأحاديث التي يتم ترويجها حول طلب الدعم المالي والإعلامي من الإمارات ليس له أساس من الصحة.

وأضاف بالحاج أن حركة النهضة هي منافس سياسي وليست عدوا،وحول اللقاء الذي قيل أنه جمعه بدبلوماسي إماراتي كبيرفي مقر السفارة الإماراتية في تونس ، أكد أنه لم يتحول أصلا إلى السفارة و لم يلتقي أي شخصية خارجية.

يذكر أن موقع عربي21، أكد أنه إطلع على محضر اجتماع جرى داخل السفارة الإماراتية في تونس بين دبلوماسي إماراتي كبير ورضا بلحاج، طلب من خلاله الأخير دعما ماليا لمواجهة حركة النهضة.

ونقل بلحاج للدبلوماسي الإماراتي أن الحزب الوحيد الذي بقي متماسكا هو حزب النهضة الذي اعتبره القوة السياسية الأولى في تونس.

ورجح بلحاج من خلال ما قاله في المحضر أن يكتسح النهضة الانتخابات المقبلة في حال "عدم تدارك الوضع والعمل على بعث قوة سياسية جديدة تخلق التوازن مع النهضة في المشهد السياسي التونسي".

ولفت بلحاج إلى أن "جبهة الإنقاذ" التي أسستها عدة أحزاب أهمها حزب مشروع تونس بقيادة محسن مرزوق و"الاتحاد الوطني الحر" الذي يقوده سليم الرياحي هي الجبهة السياسية الوحيدة التي من الممكن أن تخلق هذا التوازن المنشود مع حركة النهضة في الظرف السياسي الراهن. 

وأضاف: "الجبهة هي أيضا الجهة السياسية الوحيدة في تونس التي من ممكن أن تتفاعل إيجابيا مع السياسات الإقليمية الإماراتية في المنطقة وبشكل خاص في ليبيا" حسب ذات المصدر.

بعد تغيير توقيت العمل : إلغاء إحتجاجات أعوان الصوناد
التفاصيل +

بعد تغيير توقيت العمل : إلغاء إحتجاجات أعوان ...

 القبض على عنصرين تكفيريين بالمكنين
التفاصيل +

سوسة : القبض على إرهابي

اندلاع حريق بقصر الرياضة بالمنزه
التفاصيل +

إشتعال حريق بقصر الرياضة بالمنزه

بخصوص تقديم شهادة مرضية : مطالبة موظفي الدولة بالوصفة الطبية
التفاصيل +

مطالبة موظفي الدولة بالوصفة الطبية عند تقديم ...

TOP