فرقة مكافحة المتفجرات تكشف لغز الصندوق الحديدي الذي عثر عليه بمحطّة الأرتال بسوسة

وطنية

قامت وحدات الأمن الوطني بسوسة على اثر الاشتباه في شخص كان يحمل حقيبة كبيرة الحجم على مستوى محطّة الأرتال بباب البحر بسوسة، بتفتيشها وتم العثور بداخلها على صندوق حديدي مغلق بإحكام، إلى جانب ورقة نقديّة من فئة 100 دولار امريكي يشتبه في كونها مزوّرة.



وبتسخير أعوان الفرقة الجهويّة لمكافحة المتفجّرات بالمنستير الذين قاموا بفتح الصّندوق بحضور ممثّل النّيابة العموميّة بسوسة، عثروا بداخله على مجموعة أوراق خضراء اللّون تستعمل في تزوير العملة على الطّريقة الافريقيّة.

وبتعميق التّحرّيات مع المظنون فيه، تبيّن أنّه على علاقة بفتاة اجنبيّة عبر الانترنات، قامت بالتنسيق معه ومع شخصين آخرين من الجنسيّة الآسيويّة والإفريقيّة، التقى بهما (كل واحد منهما بمفرده) في 03 مناسبات مختلفة، وقد تمّ في مرحلة اولى مدّه بالصندوق المذكور وفي مرحلة ثانية بالشّروع في تحويل الأوراق المذكورة إلى أوراق نقديّة وذلك بعد غمسها في سائل خاصّ بمثل هذه العمليّات حسب بلاغ لوزارة الداخلية.


التعليقات