راية "اللواء الازرق" تغيب عن الشواطئ التونسية خلال هذه الصائفة

وطنية

أكد عضو الجمعية التونسية لحماية الطبيعة والبيئة بقربة يوسف الجربي عدم تصنيف شاطئ مدينة قربة او غيرها من الشواطئ التونسية الاخرى ضمن علامة الجودة العالمية "اللواء الازرق" خلال هذه الصائفة.

و يعود عدم تصنيف الشواطئ التونسية ضمن علامة الامتياز "اللواء الأزرق"  الى التغافل و التباطئ في تقديم الطلب في الآجال للفيدرالية العالمية للبيئة.
 
ويعتبر "اللواء الازرق" امتياز عالمي تمنحه فيديرالية التربية البيئية ومقرها في الدنمارك إلى 60 دولة في العالم منها 3 دول إفريقية وهي تونس والمغرب وجنوب افريقيا.

ويعتمد هذا الامتياز على 4 محاور اساسية هي "نوعية مياه السباحة" و "التحسيس والتثقيف البيئي" و"التصرف في النفايات" و"الأمن والخدمات".

التعليقات