احدثت الناشطة السعودية المقيمة في الخارج فوز العتيبي، غضب عارم على مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشرها صورا رفقة زوجها وهما عرايا داخل حوض الاستحمام ويحتفلان بشرب الكحول بعد توثيق حسابها على موقع التواصل الاجتماعي.
وظهرت “العتيبي” وزوجها دون ملابس يجلسان في حوض الاستحمام، بينما قام زوجها بفتح زجاجة الكحول ليحتفلا سويا.
وكانت “العتيبي” أثارت الجدل بظهورها في فيديو وهي ترقص وتشرب الكحول.
حيث ظهرت فيه وهي تركض نحو زوجها مرتدية ثياب النوم لتبدأ بالرقص وهي تحمل زجاجة كحول وعلقت كاتبة: “على نخب 
توثيق سنابي” .
 
 
ويبدو ان فوز العتيبي ارادت تجنب الانتقادات التي ستوجه لها فقامت بمنع التعليقات عن هذا المنشور.
غير ان الناشطين قاموا بالهجوم على فوز العتيبي فور تداول الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي حيث تصدر اسمها موقع تويبر وسط مطالبات بمحاسبتها هي وزوجها.