تذبذبت بيتكوين، الجمعة، وتتجه صوب أسوأ انخفاض أسبوعي منذ سبتمبر، إذ أدت المخاوف بشأن التنظيم وارتفاعها الزائد إلى تراجعها عن مستويات قياسية مرتفعة بلغتها في الآونة الأخيرة.

وانخفضت أكثر العملات المشفرة رواجا في العالم، ما يزيد عن خمسة بالمائة إلى أدنى مستوى تقريبا في ثلاثة أسابيع، عند 28 ألفا و800 دولار في التعاملات المبكرة في آسيا، قبل أن تستقر قرب 32 ألفا.

وخسرت العملة 11 بالمائة منذ بداية الأسبوع، في أكبر انخفاض منذ تراجعت 12 بالمائة في سبتمبر.

ويقول متعاملون إن تقريرا نشرته "بت ميكس" للأبحاث على تويتر، يشير إلى أن جزء من بتكوين ربما يكون جرى إنفاقه مرتين كان كافيا لإطلاق عمليات بيع، حتى إذا جرت تهدئة هذه المخاوف لاحقا