مازال فيروس كورونا يحصد الآف الأرواح يوميا، ومازالت أمريكا تتصدر دول العالم من حيث عدد الاصابات المسجلة يوميا حسب  أرقام جامعة جونز هوبكنز الأميركية،  اى أصبح إرتداء القمامة أمرا مفروضا على  الجميع وحتى مشاهير هوليوود، وذلك للحد من انتقال العدوى وانتشار الفيروس،  لكن بروس ويليس لم يعتمد هذه النظرية بل شوهد في إحدى صيدليات لوس أنجلس وهو لا يضع الكمامة.

وعلمت E! News و"الصفحة السادسة" بأنه طُلب من Bruce Willis مغادرة الصيدلية التي تواجد فيها لعدم وضعه الكمامة.

وفي التفاصيل التي نشرتها E! News بأن "بروس ويليس كان يتجول داخل صيدلية Los Angeles Rite Aid من دون كمامة ما دفع المتسوقين الغاضبين إلى إبلاغ الإدارة عنه".

وانتشرت صور الحادثة على مواقع التواصل الاجتماعي، ما دفع بعض المشاهير إلى انتقاد بروس ويليس لعدم التزامه معايير السلامة العامة في ظل الانتشار الجنوني لكوفيد 19.