أعربت جنيفر لوبيز وخطيبها ألكس رودريغيز عن عدم رغبتهما في إقامة حفل زفاف في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، بعد تحديد موعدين للزفاف في أوقات مختلفة وإلغائه في المرتين.

وكشفت جنيفر بأن حفل الزفاف الذي كان من المفترض أن يُقام في صيف 2020، تم تأجيله مرتين وقالت في حديث لـAccess Hollywood وقالت: "لقد تحدثنا بمختلف الأشياء إذ قمنا بإلغاء حفل الزفاف العام الماضي بسبب انتشار وباء كوفيد 19 والحجر المنزلي، ولكن فعلياً قمنا بذلك مرتين وهو ما لا يعرفه الناس"، 

وأضافت ان "إقامة حفل زفاف خيالي ليس أولوية بالنسبة لها ولخطيبها في الوقت الحالي، وعندما تحدثنا قلنا فلنؤجله للمرة الثانية ولا أعرف ما الذي سنقوم به لاحقاً، إن كان حفلاً كبيراً أم صغيراً".

وأوضحت قائلة: "فلننتظر، لسنا في عجلة من أمرنا، نحن في وضع جيد وكل شيء رائع وسيحصل الزواج في الوقت المناسب. أعتقد أنه ليس أولوية لي التخطيط لحفل زفاف كبير في الوقت الحالي، هذا ليس ما تدور حوله الحياة، فالحياة تدور حول الاستمتاع بوقتنا وقضاء الوقت معاً، وأن نكون ممتنين لكل الأشياء التي لدينا".

وتابعت: "صحتنا وعائلتنا والقدرة على القيام بالأشياء الإبداعية الرائعة التي نقوم بها حالياً، أعتقد أنه يجب أن نحافظ على ذلك في الوقت الحالي".