تعرّضت مدونة معروفة على موقع "انستغرام" لهجوم من 3 رجال في منزلها الفخم، قيدوها هي وطفلها ومساعدتها وسرقوا محتوياتها الثمينة والتي تقدّر بمئات الآلاف من الدولارات.

وكانت سو مي يان، وهي مدونة معروفة في هونغ كونغ، ضحية الهجوم، بعد وقت قصير من استعراض مقتنياتها وأموالها على "انستغرام".

وقالت الشرطة إن السطو الذي وقع مؤخرا في منزل سو، سرق خلاله 3 رجال مسلحين بسكاكين أمتعة تقدر قيمتها بحوالي 400 ألف دولار، تنوعت بين حقائب وساعات وأجهزة إلكترونية.

وقالت سو مي يان إنها كانت نائمة عندما سمعت ضوضاء في المنزل، و"عندما خرجت من غرفتي كان 3 رجال بالفعل في الشقة"، حسب التفاصيل التي نشرتها صحيفة "ساوث تشاينا مورننغ بوست" المحلية.

وقال متحدث بإسم الشرطة إن اللصوص قيدوا سو وطفلها ومساعدتها بشريط لاصق، وأكد أن أحدهم أرغمها على إخباره بمكان أموالها.

وقد نجحت بعد مغادرة الجناة في تحرير نفسها، لتتصل بالشرطة وتبلغ عن الحادث، لتبدأ التحقيقات في السرقة.