شهدت جزيرة سردينيا الإيطالية، الواقعة في البحر المتوسط، ولادة أول جرو باللون الأخضر، وأطلق المزارع الإيطالي عليه اسم "فستق".

وولد"فستق" من بين 5 جراء صغيرة كانوا جميعا باللون الأبيض.

ويعتقد أن الجرو الصغير اكتسب هذا اللون بسبب صبغية يطلق عليها اسم "بيليفيردين" والتي تتشكل أثناء وجوده في الرحم، وفق صحيفة "بي بي سي".

وأشارت الصحيفة، إلى أن لون الجرو الغريب قد بدا يتلاشى بالفعل بعد مرور أيام على ولادته، ليعود إلى لونه الطبيعي.

قرر المزارع الإيطالي التخلي عن كل الجراء، باستثناء "فستق"، الذي سيساعده في رعي الأغنام في المزرعة، معتبرا أن لونه الأخضر هو لون الأمل والحظ، وهو ما يمكن أن يؤثر على نهاية عام 2020 بشكل جيد، على حد تعبيره.