قال علماء فلك في جامعة كولومبيا البريطانية، أنهم حللوا بيانات بعثة كيبلر التابعة لوكالة ناسا الأمريكية وتوصلوا إلى وجود كواكب شبيهة بكوكب الأرض في مجرة درب التبَّانة التي ننتمي إليها قد يصل عددها إلى 6 مليارات كوكب. وجُمِعَت هذه المعلومات عن 200 ألف نجم بواسطة مركبة كيبلر لاستكشاف الكواكب من عام 2009 إلى 2018، وفق ما نقله موقع Big Think.

ومن بين المعايير التي استخدمها العلماء لاختيار الكواكب أنه لابد للكوكب أن يكون ذا تربةٍ صخرية، ويكون مقارب لحجم الأرض، ويدور حول نجمٍ مثل الشمس. ولابد أن يكون الكوكب أيضاً في المنطقة الصالحة للعيش حول نجمه، حيث تكون الظروف مناسبة للسماح بوجود الماء والحياة. 

 واستنتج العلماء أن هذا العدد الهائل من الكواكب المُحتَمَلة الشبيهة بالأرض، ليس هو عدد الكواكب الموجودة بالفعل ومن الممكن ان تتضمَّن حياةً مثلما على كوكب الأرض. لكن هذا التقدير يوسَّع بالتأكيد احتمالية وجود كواكب مشابهة.