خضعت عارضة الأزياء وملكة جمال كولومبيا لسنة 2011، دانييلا ألفاريز، البالغة 32 عاما، لعملية جراحية أدت إلى بتر ساقها اليسرى، وفق صور شاركتها ألفاريز، البارحة الاثنين 15 جوان 2020، على حسابها بموقع انستغرام.
وتظهر دانييلا في الصور وهي تبتسم برفقة أسرتها وأصدقائها.
 ووفق صحيفة "دايلي ميل" الربيطانية التي نقلت قول دانييلا ألفاريز: "تم بتر ساقي اليسرى مع أخذ مقاسات لتركيب ساق اصطناعية لي".
واضطرت ألفاريز لبتر ساقها اليسرى بعد اكتشاف خلل في الشرايين تمنعها من استخدامها بطريقة طبيعية.