أعلنت الممثلة الأمريكية جنيفير أنيستون، في مقطع فيديو، بيع صورة لها وهي عارية تعود لعام 1995، وتخصيص عائدات المزاد لمحاربة فيروس كورونا المستجد.

ويظهر في مقطع الفيديو، الذي نشرته جنيفير على صفحتها الخاصة على موقع إنستغرام، صديقها المصور الفوتوغرافي مارك سيليغر وهو يقوم بتحضير الصورة.

وعلقت على الصورة قائلة "تعاون صديقي العزيز مارك سيليغر مع دور رادفوكاسي وكريستي لتنظيم مزاد بيع 25 بورتيه من أعماله، أحدها لي لمساعدة في مجهودات مكافحة كوفيد-19 ... جميع عائدات بيع المزاد سيتم التبرع بها للجمعية الوطنية للعيادات الحرة والخيرية، وهي منظمة تقدم اختبارات وعلاجات مجانية لفيروس كورونا في جميع أنحاء البلاد للأشخاص المحرومين طبيا"