أعلن أسطورة كرة السلة الأمريكي، مايكل جوردان، أمس الجمعة، تبرعه وعلامته التجارية، بمبلغ 100 مليون دولار خلال الـ10 سنوات المقبلة، لمؤسسات متخصصة في دعم المساواة العرقية.

وذلك بعد الاحتجاجات التي عمت شوارع المدن الأمريكية ضد العنصرية، إثر مقتل جورج فلويد الأسبوع الماضي.

وقال جوردان الفائز بالدوري الأمريكي 6 مرات في بيان "حياة السود تهمنا، وهذا ليس بيانا لإثارة الجدل.. وحتّى القضاء تماما على العنصرية المتأصلة، سنواصل التزامنا بحماية وتحسين حياة السود".

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، عبر جوردان عن غضبه وحزنه على وفاة فلويد، قائلا إنه "متألم وغاضب جدا"، ويدعم كل المطالبين بالتخلّص من العنصرية المتأصلة والعنف تجاه الأشخاص بسبب اللون في بلاده.