طلبت النيابة العامة الفرنسية، اليوم الخميس 4 جوان 2020، محاكمة 12 شخصاً للاشتباه بمشاركتهم في عملية سرقة لمجهورات النجمة  كيم كارداشيان في باريس، وفق ما أفادت به مصادر قضائية مطلعة على الملف لوكالة "فرانس برس".

وبات على قضاة التحقيق الآن إحالة كل المشتبه فيهم على محكمة الجنايات في باريس في إطار محاكمة لن تباشر قبل 2021. ومن بين المشتبه فيهم المنفذون الخمسة المفترضون.

وتعود عملية السرقة إلى سنة 2016، حين سرق المتهمون مجوهرات بقيمة تسعة ملايين أورو في دارة فخمة إستأجرتها كيم كارداشيان في باريس لحضور أسبوع الموضة.