تشتهر العاصمة التايلاندية، بانكوك، بمطاعمها الشهيرة، وتسببت أزمة كورونا العالمية في فرض غلق على البلاد منذ 11 أفريل الماضي، والذي إنتهى العمل به في نهاية الشهر نفسه، لتعرف البلاد تخفيفا للقيود وتعيد المطاعم بذلك فتح أبوابها من جديد.  

لكن إلتجأت هذه المطاعم إلى تطبيق القواعد المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا، وذلك بالمحافظة على مسافة متر ونصف بين الزبائن، إلى جانب الإلتزام بمجموعة قواعد صحية واسعة تبدأ بقياس درجة حرارة كل عميل وموظف، وضمان التهوية الجيدة.

  • المطاعم في بانكوك بعد تخفيف قيود كورونا
  • المطاعم في بانكوك بعد تخفيف قيود كورونا
  • المطاعم في بانكوك بعد تخفيف قيود كورونا
  • المطاعم في بانكوك بعد تخفيف قيود كورونا