كشف علماء وجود فيروس كورونا في السائل المنوي لدى بعض الرجال، ما يفتح الباب لاحتمال انتشار المرض جنسيا، وفقا لتقرير صدر يوم أمس الخميس.

وأخذ الأطباء في مستشفى Shangqiu Municipal الصيني، عينات من 38 رجلا تمّ نقلهم إلى المستشفى بسبب هذا الفيروس، ووجدوا أن 6 منهم أو 16% أثبتت إصابتهم بالفيروس في السائل المنوي، وفقا لـ"رويترز".

وكتب فريق العلماء في دراسة نشرت في مجلة JAMA Network Open "إذا أمكن إثبات أن فيروس كورونا يمكن أن ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي، قد يكون ذلك جزء مهما من الوقاية، نظرا إلى اكتشافه في السائل المنوي لدى المرضى المتعافين".

ورغم ذلك حذر الباحثون من أن الدراسة لم تكن كبيرة بما فيه الكفاية وأن هناك حاجة إلى مزيد من البحث.

وقال فريق العلماء إن "هناك حاجة لمزيد من الدراسات فيما يتعلق بالمعلومات التفصيلية حول الفيروس، ووقت بقائه وتركيزه في السائل المنوي".

وأوضح الخبراء أن الدراسة التي تمحورت حول الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 16 وما فوق، تعكس فقط فرصة ضئيلة لانتقال الفيروس عن طريق الاتصال الجنسي.

وقال أستاذ علم الذكورة في جامعة Sheffield البريطانية لرويترز "لا ينبغي أن نفاجأ إذا تم العثور على الفيروس في السائل المنوي لدى بعض الرجال، حيث اكتُشف الأمر ذاته مع العديد من الفيروسات الأخرى مثل إيبولا وزيكا".

وقد وجدت دراسة سابقة أنه من بين 12 مريضا بفيروس كورونا في الصين، لم يثبت وجود الفيروس في أي من السائل المنوي لديهم.