أعلنت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، إدخال تقنية مبتكرة للكشف عن المصابين بفيروس كورونا، بالإعتماد على خوذة ذكية تمكّن المسعفين من قياس درجة حرارة المحيطين بهم بمجرد النظر إليهم. وتعمل الخوذة بتقنيات الذكاء الاصطناعي آليا، ويتم برمجتها إلكترونياً من قبل المسعف، وترتبط ببرنامج ذكي على الهاتف المتحرك، لتمكن المسعف من قياس درجة حرارة الشخص بمجرد النظر إليه باستخدام الخوذة، ومن ثم التعرف إلى احتمالية إصابته بفيروس كورونا واتخاذ الاجراءات الازمة. وسيتم تجربتها داخل الأبنية وخارجها، لقياس فاعليتها في اكتشاف وفحص الحالات حسب درجة حرارة الجو.