ويعتقد أن المرأة جين سورون ماذرز، البالغة من العمر 75 عاما، احتفظت بجثة زوجها بول إدوارد ماذرز (69 عاما)، طوال أكثر من عقد من الزمن، وفق ما نقلته سكاي نيوز عن صحيفة "صن" البريطانية.

وبعد إجراء الفحوص اللازمة، تبين أن الجثة "المجمدة" تعود إلى زوجها بول، ويقدر المحققون أن جسده يمكن أن يكون قد ظلّ في الثلاجة لمدة تصل إلى 11 عام.

ولا يشك المحققون في أي شبهة جنائية فيما يتعلق بوفاة الزوجة جين سورون ماذرز، لكن "قبر زوجها الجليدي" والظروف المحيطة بوفاته مازالت غامضة، وتثير العديد من علامات الاستفهام.