توقع السفير الفرنسي بتونس أوليفييه بوافر توافد نحو 800 ألف سائح فرنسي الى تونس خلال الموسم السياحي لسنة 2018، مقابل 700 الف زاروا البلاد خلال السنة الماضية، على أن يصل العدد الى مليون سائح في غضون السنتين القادمتين، وخاصة نحو جزيرة جربة.


وأضاف لدى تقديمه ، مساء امس الأربعاء لمبادرة "الموسم الازرق" خلال لقائه بممثلين عن مكونات المجتمع المدني بجربة ، أن السوق الفرنسية ستواصل الإقبال على الوجهة التونسية.


وبخصوص مبادرة "الموسم الازرق"، أكد بوافر أنها تهدف الى إتاحة الفرصة لسكان الشريط الساحلي للتلاقي والترويج لتونس وتثمين السواحل والتحسيس بأهمية الموروث البحري وبامكانيات تطوير الاقتصاد الأزرق في تونس، الى جانب خلق صورة جديدة في ذروة الموسم السياحي لآلاف السواح الذين يزورون تونس.


وستنطلق هذه المبادرة يوم 15 جوان لتتواصل الى غاية شهر سبتمبر 2018 ، وستشمل كل السواحل التونسية من خلال تنظيم أكثر من مائتي تظاهرة مختلفة بين مهرجانات ولقاءات علمية واقتصادية وسباق للمراكب،على أن تختتم بمنتدى متوسطي حول البحر ببنزرت وبتظاهرات أخرى ومنها سباق طريق الياسمين للمراكب البحرية وإقامة متحف مائي.