جدّت مساء يوم 14 مارس 2018 على السّاعة 19.30 جريمة قتل بجهة الحرايريّة بالعاصمة ذهبت ضحيّتها إمرأة (عمرها 59 سنة، أرملة وتقطن بمفردها) بعد أن إعتدى عليها إبن شقيقتها بآلة حادّة (سكين) داخل شقتها وتحصّنه بالفرار.

واكدت وزارة الداخلية في بلاغ لها انه بإيلاء الموضوع الأهمية القصوى تمكّنت الإدارة الفرعيّة للقضايا الإجراميّة بإدارة الشرطة العدليّة بالقرجاني في وقت وجيز من إلقاء القبض على الجاني الذي تبيّن أن عمره 22 سنة والإحتفاظ به بعد مراجعة النيابة العموميّة.

ومن خلال التحرّيات الأوليّة تعود أسباب إقدام الجاني على إرتكاب جريمة قتل خالته إلى محاولته سرقة مبلغ مالي منها وعند التصدّي له قام بالإعتداء عليها ممّا تسبّب في وفاتها.