اكدت الغرفة النقابية الوطـنـيـة لـصـنــاعـة الـحـلــيـب في بيان لها انه تبعا للأوضاع الصعبة التي تعيشها جميع حلقات منظومة الألبان من إنتاج وتجميع وتصنيع والتي لم تشهد لها مثيل في السابق وأصبحت تهدد بكل جدية انهيار المنظومة برمتها والناجمة عن ارتفاع غير مسبوق في عناصر الإنتاج من أعلاف وطاقة ومواد تعليب ويد عاملة إضافة إلى الأعباء الاجتماعية وسعر الصرف وغيرها.


وفي غياب أي تجاوب من قبل جميع الأطراف الحكومية لنداءاتنا المتكررة لتطويق الأزمة ومواصلة اعتماد السلط الرسمية سياسة اللامبالاة تجاه قطاع اقتصادي واجتماعي هام جدا ببلادنا فإنها طالبت الحكومة بضرورة المراجعة الفورية للأسعار في مستوى جميع حلقات المنظومة من إنتاج وتجميع وتصنيع لمجابهة الزيادات المشطة التي تشهدها عناصر الإنتاج والحد من نزيف الخسائر و الاسراع بمراجعة شاملة للمنظومة بالوثيقة التوجيهية لمستقبل منظومة الالبان التي أعدها الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري مع جميع الأطراف كوثيقة عمل مرجعية

كما هددت الغرفة بانها ستلتجأ الى اشكال تصعيدية و نضالية جديدة في حالة عدم استجابة الحكومة لمتطلباتهم بداية من يوم الاثنين 2 أفريل 2018 .