افادت وزارة الدفاع الوطني اليوم السبت ان الوحدات العسكرية العاملة بالمنطقة الحدودية العازلة بقطاع تطاوين-رمادة، تمكنت ليلة أمس الجمعة، من اعتراض عدد من السيارات والدواب المعدة لتهريب السلع في الإتجاهين فيما تمكنت إحدى التشكيلات العسكرية العاملة بجهة "الكتف" قرب المعبر الحدودي برأس جدير من ايقاف 6 أشخاص بصدد محاولة إجتياز الحدود التونسية قادمين من ليبيا .


وقامت الوحدات العسكرية وفق بلاغ لوزارة الدفاع بحجز سيارة تهريب بجهة "الثمد" (المرة) دون لوحات منجمية محملة ب564 كلغ من المعسل كما حجزت سيارة تهريب أخرى بجهة "عرق المرازيق" احتوت على 862 كلغ من المعسل و10500 علبة سجائر و490 نظارة شمسية و1340 ساعة يدوية، فيما فيما حجزت قرابة 790 علبة جعة على متن دابتين كانتا متجهتين إلى التراب الليبي دون مرافق .


كما أوقفت إحدى التشكيلات العسكرية بجهة "الكتف"، 6 أشخاص (2 رجال و4 نساء) بصدد اجتياز الحدود التونسية قادمين من ليبيا وقد تم تم تسليمهم إلى فرقة الحرس الحدودي بالشوشة بعد أن صرحوا بأنهم من الكوت دي فوار.