تطورت عائدات السياحة التونسية إلى موفى مارس 2018، بنسبة ـ23 بالمائة، لتبلغ 457 مليون دينار (م د)، مقابل 371 م د، خلال نفس الفترة من 2017، وفق معطيات لرئاسة الحكومة.

وتنتظر تونس خلال سنة 2018 استقبال، 8 ملايين سائح مع ارتفاع معدلات الحجوزات من وجهات تقليدية وأخرى جديدة، حسب تصريحات إعلامية لوزيرة السياحة سلوى اللومي.


وحسب بيانات رسمية لوزارة السياحة، "بلغت إيرادات القطاع السياحي سنة 2017، نحو 8ر2 مليار دينار، أي نحو 16ر1 مليار دولار، وتوافد أكثر من 7 ملايين سائح خاصة من الجزائر وليبيا مع عودة للسوق التقليدية. كما شهد عدد الليالي المقضاة زيادة مع تنامي نشاط السياحة الداخلية وارتفاع عدد الحجوزات في بداية سنة 2018".


وتسهم السياحة بحوالي 8 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي لتونس وتخلق عشرات الآلاف من الوظائف، فضلاً عن أنها مصدر رئيسي للعملة الصعبة.