استفاقت معتمدية الشراردة من ولاية القيروان  نهاية الأسبوع الفارط على وقع حادثة اليمة تمثلت تفاصيلها في اقدام شاب يبلغ من العمر 24 سنة على القاء امه المسنة و التي تبلغ من العمر 58 سنة في بئر عميقة بالجهة.

واكد شقيق الضحية في تصريح لموزاييك اليوم الاثنين 23 افريل 2018، ان شقيقه يعاني من اضطرابات نفسية ولم يسبق أن اعتدى على والدته مثلما يتم الترويج لذلك على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد قام اعوان الحرس الوطني من ايقاف الجاني في انتظار عرضه على طبيب نفسي لمعرفة ان كان يعاني فعلا من اضطرابات نفسية ام لا.

ومن جهة اخرى تم انتشال الجثة من قبل أعوان الحماية المدنية وتم نقلها إلى قسم التشريح بالمستشفى الجهوي بالقيروان.