انطلقت صباح اليوم الاثنين بتونس، أشغال الهيئة الادارية القطاعية للتعليم الأساسي، برئاسة الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل حفيظ حفيظ وبحضور الكاتب العام للجامعة العامة للتعليم الاساسي نبيل الهواشي.


ويخصص هذا الاجتماع للنظر في قرار تنفيذ اضراب قطاعي حضوري يومي 9 و10 ماي 2018 بكافة المدارس الابتدائية العمومية، كانت اتخذته الهيئة الادارية السابقة التي انعقدت بتاريخ 11 أفريل الماضي، احتجاجا على عدم الاستجابة لجملة من المطالب "القانونية وبعد تسجيل بطء في النسق التفاوضي وعدم ارتقاء نتائجه لتطلعات المعلمين".


ومن بين مطالب مدرسي التعليم الأساسي، سحب الفصل 35 من القانون التوجيهي على المدارس الابتدائية وسن قانون يجرم الاعتداء على المؤسسات التربوية والعاملين فيها وانتداب النواب طبقا للنظام الأساسي للقطاع، والتمسك بالتقاعد على قاعدة 55 - 35 


كما تطالب الجامعة العامة للتعليم الاساسي بالخصوص بتمتيع ابناء المعلمين بالمنح الجامعية والسكن الجامعي طيلة سنوات الدراسة الجامعية وتحيين قائمة الامراض المهنية وتفعيل الاتفاق الخاص بالاجازة التطبيقية لخريجي المعاهد العليا ووتمتيع مجرسي الابتدائي بمنحة مشقة المهنة وتسوية الاشكاليات المتعلقة بالترقيات الاستثنائية.