نشر نشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لشيخ من ولاية جندوبة يدعى  محسن السلطاني من حي الهادي بن حسين  ملقى على حافة الطريق بعدما اخذ منه المرض و الهزال مأخذه و اصبح فريسة للحشرات و الذباب الذي يقطاط من دماء قدميه التي سالت على تراب هذا الوطن الذي قيل انه لا يترك ابنائه.

النشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي طالبوا السلطات الجهوية و المعنية بالتدخل لعلاج العم محسن السلطاني اذي يتخذ من الارض فراشا ومن السماء لحافا.