أفاد مدير الماء الصالح للشراب والتجهيز الريفي بوزارة الفلاحة عبد الحميد المنجا, بأنه تم تخصيص إعتمادات تقدر ب150 مليون دينار لتحسين ظروف توزيع الماء الصالح للشرب في المناطق الريفية خلال سنة 2018 من ضمنها إعتمادات بقيمة 90 مليون دينار لإحداث 118 مشروعا جديدا لإنشاء منظومات مائية ،وسينتفع من هذه المشاريع 128 ألف مواطن في مختلف الجهات بالبلاد .
وأوضح المسؤول في تصريح لـــ(وات)، بأن مشروع إحداث منظومة ماء يتمثل أساسا في تركيز بئر وخزان وشبكة توزيع مياه ـوتمكن هذه المشاريع من تزويد المناطق الريفية الصغيرة والتي لا تصلها شبكة الشركة الوطنية لتوزيع واستغلال المياه، بالماء الصالح للشراب.
وقال المنجا إن "نسبة التزود بالماء الصالح للشراب بلغت 100 بالمائة في المناطق الحضرية و93،5 بالمائة في المناطق الريفية ونتوقع رفع هذه النسبة إلى مستوى 97 بالمائة بحلول سنة 2021".
وأضاف المسؤول بأن الوزارة ستسعى إلى إعادة تشغيل 49 منظومة مياه معطلة (تزويد ألف شخص بالمياه) ومن بين هذه المنظومات، 14 منظومة وقع ايقافها نظرا لرفض المنتفعين بها تسديد ديونهم في كل من ولاية صفاقس والقيروان وقفصة وسيدي بوزيد.
وتندرج مشاريع أخرى في برنامج الوزارة من بينها إعادة تهيئة 111 منظومة مياه للتقليص من مشاكل اضطرابات توزيع الماء الصالح للشراب.
ولفت المنجا، إلى أن ادارته تسعى في ذات السياق لمكافحة شبكات الربط الفوضوي لبعض المواطنين مضيفا بأنه "وقع في الاجمال إحصاء حوالي 150 ألف شبكة ربط عشوائية وغير قانونية في شبكات إمدادات المياه في مختلف جهات البلاد ونتوقع حذف ما يعادل 10 ألاف من هذه الشبكات كل سنة بداية من سنة 2018"
وسيقع توجيه الجهود لمتابعة ومراقبة التصرف في 517 مجمعا مائيا من إجمالي 895 مجمعا في ولاية نابل وقفصة والقيروان وسيليانة، حسب نفس المصدر.
وبالاضافة إلى ذلك 587 مجمعا مطالب بتنظيم مجالس انتخابية لاختيار مجالس ادارية جديدة والتي ستتولى التصرف في مشاريع التزود بالمياه وذلك في اطار تجسيد الديمقراطية المحلية.