قامت الوحدات التابعة لفرقة الأمن العمومي بالنفيضة بالقبض على 15 شخصا أصيلي ولاية القيروان بصدد التحول إلى ولاية نابل بعد التنسيق لاجتياز الحدود خلسة.


وتمت عملية القبض على هذه المجموعة إثر نصب كمين محكم لعدد من السيارات رباعية الدفع، أجنبية الترقيم، بمنطقة كندار، حسب ما نشرته إذاعة جوهرة أف أم.


وباقتيادهم للمقر وتفتيشهم تمكّن أعوان الوحدات المذكورة من حجز مبالغ مالية من عملات مختلفة واكتشاف أن3 أشخاص منهم محل تفتيش من أجل قضايا حق عام، وحجز وسائل النقل التي استخدموها للتنقل.