بعد فراق دام 40 عاما، اجتمعت صديقتا الطفولة "ربيعة" و"زينات"، أمس الثلاثاء 16 أكتوبر 2018، إثر جهود مثمرة لإحياء العلاقة التي جمعت مسلمة بيهوديّة، عن طريق موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك".
حيث نجحت السيدة اليهودية "زينات"، تونسية مقيمة بالخارج، في العثور على صديقتها السيدة المسلمة "ربيعة" التي تعيش بتونس وأصيلة منطقة بن قردان من ولاية مدنين، بعد أن انقطعت العلاقة بينهما على مدى أكثر من أربعين عاما.
وقد أثبتت المناسبة قوة العلاقة التي جمعتهما في الماضي رغم الاختلاف، وأكدت أن تعدد الأديان لا يفسد للودّ وللعلاقات الإنسانية قضيّة.
وكانت قد جمعت السيدتان التونسيتان "ربيعة وزنات" صداقة طفولة بفرنسا خلال فترة المدرسة.