تمكنت يوم 19 أكتوبر 2018 دورية مشتركة بين الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب للحرس الوطني وفوج الطلائع للحرس الوطني بالعوينة في إطار تعقب تحركات العناصر الإرهابية، من تفكيك خلية إسناد تنشط بولاية سيدي بوزيد وألقت القبض على 03 من عناصرها وذلك إثر تورطهم سابقا في نقل عنصر إرهابي مودع حاليا بالسجن لضلوعه في قضية ذات صبغة إرهابية بالإضافة إلى تورطهم في إخفاء بندقية "شطاير" و03 مخازن وكمية من الذخيرة كانت بحوزة الإرهابي المشار إليه والذي بمداهمة منزل عائلته بسيدي على بنعون وتفتيشه تم العثور على السلاح الناري وكمية الذخيرة والمخازن.

  باستشارة النيابة العمومية أذنت للوحدة المذكورة بالاحتفاظ بهم ومواصلة التحريات معهم.