كشفت مؤسسة فريدم هاوس الامريكية المعنية بأوضاع الحريات في العالم في تقريرها الأخير أن تونس الدولة العربية الوحيدة التي تتمتع بالديمقراطية والحرية حيث حصدت 70 نقطة من 100.
في المقابل تحصلت السعودية على 7 نقاط فقط مما جعلها في ذيل ترتيب الدول العربية وفي خانة الدول “غير الحرة” وقال التقرير إن السعودية من بين الدول التي احتفظت بأماكنها ضمن قائمة الأسوأ عالميا طبقا لمجموع نقاطها.
تقرير مراسلون بلا حدود الصادر في 2018 ، أكد من جانبه أن السعودية من بين البلدان التي صنفت دولا تواجه حرية الصحافة فيها أوضاعا “سيئة جدا” وقد جاء ترتيبها 169 من بين 180 دولة شملها التقرير .
حيث قالت المنظمة أن وعود ولي العهد محمد بن سلمان الإصلاحية لم تترجم إلى تحسن في أوضاع حرية الصحافة وان العشرات من الناشطين والمعارضين للحكومة والصحافيين
اعتقلوا في 2017 ، من بينهم على سبيل الذكر الكاتب السعودي صالح الشحي الذي يقضي عقوبة بالسجن لمدة 5 سنوات بسبب مقال رأي.
كما اشارت منظمات حقوقية عالمية اخرى على غرار منظمة العفو الدولية الى تضاعف عمليات الاعدام خلال هذه السنة في السعودية مقارنة بالسنة الماضية والتى قد تصل الى 200 عملية ومن بينهم ناشطون وحقوقيون وشباب متهم بالاحتجاج .