حاز الطبيب التونسي محمد أبو القاسم بورقيبة تكريما الثلاثاء الماضي 23 اكتوبر 2018، من المنظمة الامريكية للجرّاحين ببوسطن.

وكان قد انعقد المؤتمر الجامعة الأمريكية للجراحة ACS، وتمّ خلاله اختيار محمد ابو القاسم بورقيبة أحد أفضل الجرّاحين في العالم.

ويعدّ الدكتور محمد أبو القاسم بورقيبة كفاءة تونسية، وهو أستاذ جامعي في كلية الطب بتونس، عمل في قسم 21 بمستشفى شارل نيكول بتونس العاصمة ثم انتقل للعمل في القطاع الخاص منذ قرابة السنة والنصف.

 ونال الطبيب بورقيبة بمجرد اجتيازه لمختلف مراحل الاختبارات التي تقدمها المنظمة الأمريكية للجراحين شهادة تُثبت مصداقيته وكفاءته العالمية على مستوى الجراحة ومنح هذه الشهادة العالمية يأتي بعد سلسلة من الاختبارات تدوم عدة سنوات.

والمنظمة الأمريكية للجراحين هي أهم المنظمات التي تهتم بالأطباء الجراحين، تأسست سنة 1913 ويبلغ عدد منخرطيها أكثر من 80 ألف جراح من مختلف أنحاء العالم العالم من بينهم 6 ألاف طبيب لا يحملون الجنسية الأمريكية.