جدت بعد ظهر اليوم الاثنين، عملية ارهابية بشارع الحبيب بورقيببة بالعاصمة تونس ادت الى سقوط 8 جرحى بين قوات الامن و مواطنين.

العملية نفذتها فتاة تدعى " منا قبلة" من مواليد 1988 بزردة سيدي علوان بالمهدية، متحصلة على الاجازة في الانجليزية منذ 4 سنوات و تنحدر من عائلة فقيرة ، اب مقعد و ام تعمل في القطاع الفلاحي.

و حسب التفاصيل الاولية نقلا عن جيران الارهابية، فإنها لم تخرج من منزلها منذ عام و نصف تقريبا و تقوم برعي الاغنام، وهو ما يرجح انه تم استقطابها عن طريق الانترنات.

كما اشارت ذات المصادر ان الفتاة كانت ترفض بشدة الحضور في الأفراح " العروسات " .

الفتاة غادرت نحو العاصمة السبت الفارط، وقد استقرت بمنطقة حي التضامن قبل ان تقوم بتنفيذ العملية الارهابية.