ينتظم لأول مرة، يومي الخميس 15 نوفمبر 2018 و الجمعة 16 نوفمبر 2016 "معرض الغابات التونسية" بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة، وسيفتتح هذا المعرض في منتصف النهار من قبل وزير الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية سمير الطيب.


ويأتي تركيز هذا المعرض الذي تنظمه الإدارة العامة للغابات، وفق ما أكده المدير بإدارة الغابات، جمال كعيلاني في تصريح لـ(وات)، ضمن أسبوع إحتفالي يسمى أسبوع الغابات وذلك بهدف التعريف بقطاع الغابات من خلال عرض حوالي 25 لوحة بيانية تحتوي معطيات عن قطاع الغابات (المساحة، أهم الأنواع، توزيع المساحات حسب الولايات...).


كما تتضمن اللوحات البيانية، مؤشرات حول الثروات الغابية والرعوية بتونس والتعريف بالإدارة العامة للغابات كهيكل مكلف صلب وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحرى بتنمية الغابات والمراعى والمحافظة عليها والتصرف فيها.


وأضاف المسؤول أن المعرض يتنزل، ضمن الإحتفال بالعيد الوطني للشجرة، الذي ينتظم الأحد 18 نوفمبر 2018، تحت إشراف رئيس الجمهورية على الصعيد الوطني وبإشراف الوزراء على الصعيد الجهوي، وينضوي هذه السنة تحت شعار "تنمية الغابات شراكة وإستثمار" وهو إحتفال تعطى فيه إشارة الإنطلاق لموسم التشجير على كامل تراب الجمهورية.


ومن خصائص هذه الدورة، تنظيم حملات تحسيسية بداية من يوم الإربعاء 14 نوفمبر 2018 ، بالتعاون مع المجتمع المدنى، ووزارة التربية حيث تنطلق حملة تحسيسية لدى التلاميذ بالمدارس والمعاهد بهدف توعيتهم بالأهمية البيئية والإقتصادية للشجرة وكيفية غراستها والعناية بها.