نال الشاب التونسي أمجد المولهي كاتب عام الجمعية التونسية لعلوم الفلك،  الجائزة الدولية "أوريكا" للثقافة العلمية لسنة 2018، مساء الثلاثاء بالعاصمة الفرنسية باريسن على اثر لمساهمته الفاعلة في نشر الثقافة العلمية في تونس والعالم.

ويبلغ أمجد المولهي من العمر 30 سنة وتحصّل على الجائزة لمجهوداته المبذولة في مجال الثقافة العلمية ومساهماته في مجال التصوير الشمسي الفلكي و لقيامه لعديد الأنشطة العلمية و نشره للثقافة العلمية بجميع أنحاء الجمهورية".

ويقوم أمجد المولهي بالتحضير للقيام بمعرض للتصوير الفلكي خلال شهر مارس 2019 لمزيد التعريف بهذا الاختصاص ونشر المعرفة لدى المهتمين به.

يشار إلى أن الجمعية التونسي لعلوم الفلك تأسست في اوت 1990 وتهدف لنشر الثقافة الفلكية وتأطير الشباب في هذا المجال وتوعية المواطنين وتحسيسهم بأهمية هذا الاختصاص عن طريق تنظيم عديد التظاهرات الثقافية على مدار السنة اضافة الى توفير الإمكانيات المتاحة لفائدة المواطنين وتنظيم دورات تكوينية علمية لفائدة الأساتذة والإطارات والشباب والأطفال عن طريق الأكاديميات العلمية أو من خلال النوادي بالكليات أو النادي المركزي بمدينة العلوم، نقلا عن حقائق اونلاين.