أكّد وزير الأمن الإلكتروني والأولمبياد الياباني، الأربعاء الماضي، إنه لم يستخدم جهاز كمبيوتر قط في حياته.

وعلى الرغم من أنه مسؤول عن الإشراف على الاستعدادات الخاصة بالأمن الإلكتروني لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي تنظمها طوكيو في 2020 فلم يخجل الوزير من الاعتراف بانه لم يستخدم جهاز الحاسوب في حياته.

واعترف الوزير بذلك في اجتماع لجنة برلمانية، حين سأله نائب معارض عما إذا كان يستطيع استخدام الكمبيوتر.

ورد ساكورادا قائلاً: "لم أستخدم جهاز كمبيوتر قط".

وأضاف أنه يعلم أن "الحفاظ بحزم على الأمن الإلكتروني من وجهة نظر المواطن" جزء من عمله.

وحين سأله النائب كيف يمكن لشخص يفتقر لمهارات استخدام الكمبيوتر أن يكون مسؤولاً عن الأمن الإلكتروني، قال الوزير إن السياسات يحددها عدد من العاملين في مكتبه، بالإضافة إلى

الحكومة الوطنية، معبراً عن ثقته في أنه لن تكون هناك أي مشكلات.