كشف الخبير في الحياة المدرسية مصطفى الشيخ الزوالي أن التلميذ التونسي يقضي 8 ساعات على الانترنت والفايسبوك يوميا وهو المعدل الأكبر عالميا ما أصبح يستوجب  إدماج التربية الرقمية في التعليم و دفع الكهول على الإطلاع أكثر على النمط الجديد لعيش التلاميذ حسب تصريح لموزاييك.