وقال إن "هذه الإنتدابات كانت عشوائية بعد الثورة وهي مخلفات قديمة تدفع فاتورتها الشركة حاليا" .

وأشار المنكبي إلى أن الاعوان الآن لايريدون العمل كحملة للبضائع وبعد عملية إنتدابهم أصبحوا يستظهرون بشهائدهم، وفق تعبيره.

وأكد المنكبي ان الاعوان المذكورين لا يعملون رغم النقص الكبير في حملة الحقائب، لافتا النظر إلى انهم يحاولون إستغلال البعض منهم، حسب تعبيره.

وأفاد المتحدث أن الاعوان المذكورين يتمتعون بأجور محترمة وبالتغطية الإجتماعية.