علماء...زيادة الراتب لا يجلب السعادة

متفرقات

أجرى علماء دراسات، ووجدوا أن الزيادة في الأجور ليست قادرة على جلب السعادة الحقيقية للإنسان، حيث يمكنها أن تمنح الشخص السعادة في الأيام الأولى، وبعد ذلك يتم فقدان هذا الشعور.

وتمكن العلماء من إثبات أن الترف المالي أو الاستقلال الاقتصادي، على الرغم من تأثيره على حياة الشخص، لكنه ليس قادرا على وهب السعادة للإنسان.

 هذا وشارك في الدراسة 18 ألف شخص من ألمانيا والمملكة المتحدة، وتبين أن جميع الذين شاركوا بالدراسة شعروا بفرحة عارمة لبضعة أيام بعد زيادة الأجر، وأن السعادة الحقيقية لا يمكن أن تخلقها أي زيادة في الراتب.

وأكد العلماء أن زيادة الراتب تحث على الشعور بالسعادة عند الشخص ولكن لفترات قصيرة، ووفقا للباحثين أن السعادة الحقيقية تأتي من خلال بناء عائلة وأن تملك أصدقاء حقيقيين وأن تتمتع بصحة جيدة.

التعليقات